سمعت حديثا فيه "أن من مات وليس في عنقه بيعة مات ميتة جاهلية"؟

ـ هذا الحديث رواه الإمام مسلم عن ابن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من خلعَ يداً من طاعة لقيَ اللهَ يومَ القيامة ولا حُجَةَ لهُ، ومن مات وليس في عُنقِهِ بيعة ماتَ ميتةً جاهلية" ومعنى الحديث أن الذي يترك الإمام بالخروج عن طاعته كالذين خرجوا على سيدنا علي رضي الله عنه، ومات على تلك الحالة تكون ميتةً جاهلية وليس معنى الحديث أنَّ المسلم الذي يموت في زمن ليس فيه جماعة ولا إمام، أي جماعة المسلمين مع إمامهم (مثل زماننا هذا) أنه يموت ميتة جاهلية إنما الذي يموت متمرداً على طاعة الخليفة مع قيام الخليفة هو الذي ينطبقُ عليه ما ورد في الحديث.